-->

السيرة الذاتية لأفضل كاتب قصص قصيرة في التاريخ أنطون تشيخوف

كاتب قصص قصيرة في التاريخ أنطون تشيخوف أدب عالمي روائي كتب روايات

السيرة الذاتية لأفضل كاتب قصص قصيرة في التاريخ أنطون تشيخوف




أنطون بافلوفيتش تشيخوف أحد عمالقة الأدب الروسي و يعد أفضل كتاّب القصص القصيرة في التاريخ ، ولد أنطون تشيخوف في 29 يناير 1860 في تاغانروغ روسيا .و هو طبيب و كاتب مسرحي و مؤلف قصصي روسي . كتب المئات من القصص القصيرة والمسرحيات التي انتشرت واشتهرت في العالم في القرن الماضي ، و التي اعتبر الكثير منها إبداعات فنية كلاسيكية ، كما أن مسرحياته كان لها تأثير عظيم على دراما القرن العشرين .

نبذة عن أنطون تشيخوف


عاش تشيخوف في أوائل حياته حياة مادية عسيرة فقد كان والده فقيرًا جدًّا ، عندما تخرّج كطبيب في عام 1884 أصبح معيلًا لعائلته ، المهنة التي اعتبرها مهنته الرئيسية و قد أحرز القليل من المال من هذه الوظيفة وكان يُعالج الفُقراء مجانًا .

كان تشيخوف يكتب في البداية لتحقيق مكاسب مادية فقط، ولكن سرعان ما نمت طموحاته الفنية، وقام بابتكارات رسمية أثرت بدورها على تطوير القصة القصيرة الحديث .

بدايات تشيخوف الأدبية


كان أنطون تشيخوف يكتب يوميًا مختصراً استكشافات فُكاهية ومقالات قصير من الحياة الروسية المُعاصرة تحت أسماء مستعارة مثل " Antosha Chekhonte " و" رجل بلا طحال " ، إخراجاته المُذهلة بدأت تكسبه السُمعة الطيبة تدريجيًا بأنه مؤرخ ساخر من حياة الشارع الروسي، و بحلول عام 1882 كان يكتب Oskolki ( شظايا )، التي تعود مُلكيتها إلى نيقولاي ليكين ، واحدة من الناشرين الكبار في ذلك الوقت. و كانت لهجة تشيخوف في هذه المرحلة أقسى مما هو مألوف.

أستطاع تشيخوف أن يجذب الانتباه على المستوى الأدبي والشعبي. و قام الكاتب الروسي الشهير دميتري غريغوروفتش بالكتابة لتشيخوف بعد قراءة قصته القصيرة وهنتسمان ، " لديك موهبة حقيقية، موهبة تضعك في المرتبة الأولى بين الكُتاب في الجيل الجديد. " في عام 1887، فازت مجموعة تشيخوف للقصص القصيرة في الشفق (V Sumerkakh) بجائزة بوشكين " لأفضل إنتاج أدبي مُتميز بقيمة فنية عالية " .


أعمال أنطون تشيخوف الأدبية



مسرحيات

  • 1881 : مسرحية بدون عنوان أو بلاتونوف
  • 1886 : الآثار الضارة للتبغ
  • 1887 : أغنية البجعة عمل واحد
  • 1887 : ايفانوف
  • 1888 : الدب
  • 1888/1889 : طلب الزواج
  • 1889 : الممثل المأساوي دون قصد
  • 1889 : الزفاف
  • 1889 : غابة الشيطان
  • 1891 : اليوبيل
  • 1896 : نورس
  • 1897 : العم فانيا
  • 1901 : الأخوات الثلاث
  • 1904 : بستان الكرز

قصص

  • 1883 : وفاة موظف
  • 1883 : السمين والنحيف
  • 1884 : المحار
  • 1884 : الحرباء
  • 1884 : قناع
  • 1885 : الصيادون
  • 1885 : الرقيب بريبيشتشيف
  • 1886 : وجبة
  • 1887 : البداية
  • 1887 : حورية البحر
  • 1887 : كاشتانكا
  • 1888 : السهوب
  • 1892 : المعرض رقم 6
  • 1894 : الراهب الأسود
  • 1894 : كمان روتشيلد
  • 1895 : أمر آنا
  • 1896 : البيت مع ميزانين
  • 1897 : موزهيكس
  • 1898 : رجل في الدرع
  • 1899 : سيدة مع الكلب
  • 1902 : الكهنة
  • 1903 : خطيبتهُ

القصص القصيرة

  • 1884 : دراما في الصيد
  • 1886 : فانكا إلى جدي العزيز
  • 1888 : سهل
  • 1889 : الرِهان
  • 1891 : مبارزة
  • 1895 : ثلاث سنوات
  • 1896 : حياتي

حياة أنطون تشيخوف الشخصية


والده بافل تشيخوف مدير بقالة و كان تشيخوف الثالث من ستة أطفال بقوا على قيد الحياة في تاغانروغ ـ تزوج تشيخوف عام 1901م من أولغا كنيبر وهي ممثلة مسرحيّةٌ من موسكو .

وفاة أنطون تشيخوف


في عام 1897 تعرض تشيخوف إلى نزيف كبير في الرئتين و تبين لهم أنه مُصاب بمرض السل في الجزء العلوي من رئتيه ، و بدأت صحته تتراجع شيئًا فشيئًا ، و توفّي في المصح الطبي الذي كان يتعالج فيه في ألمانيا في 15 يوليو 1904 ، عن عمر ناهز 44 عامًا، و دُفِنَ في روسيا في مقبرة نوفوديفيتشي تاركًا وراءه نتاجًا أدبيًّا عظيمًا .




اقرأ أيضا :



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق