القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث المواضيع [LastPost]

أيتها النافذة البعيدة - ديوان الشاعرة العراقية الشابة رقية الموسوي

أيتها النافذة البعيدة - ديوان الشاعرة العراقية الشابة رقية الموسوي


• تارا حارث



        الشِعر في العراق كلحن يُعزف على ضفاف دجلة يناغم شاطئهِ نسيم الأغاني العراقية القديمة مختلطة بضحكات الشباب، الشِعر في العراق يُردد على لسان العديد كدعوة الأم لولدها فجراً، وهذا يذكرني بقول الشاعر الكبير محمود درويشإذا أردت أن تكون شاعراً فكن عراقياً"، وبين هدوء دجلة وويلات الحرب العراقية ولدت لنا الشاعرة الشابة العراقية (رقية هاشم حسن الموسويفي11 شرين الاول/1998، قاست في بداية نشئتها ماقاساه الشعب العراقي في الحرب الطائفية، كانت لتنقلاتها بسبب الحرب والضغوط النفسية بسبب عدم الأستقرار الأثر في أكتشاف موهبتها في كتابة الشِعر، يمتاز أسلوبها بالعتمة والغموض ولايخلوان من الحب، أصدرت ديوانها الأول ( أيتها النافذة البعيدةعام 2018 يجمع أكثر من 60 قصيدة وومضة شعرية ، حازت على العديد من الشهادات التقديرية من المراكز والمنظمات الثقافية المحلية والعربية .

تعليقات

أدعمنا بالتبرع بمبلغ بسيط لنتمكن من تغطية التكاليف والاستمرار