-->

5 كتب من أبرز ما كتب في أدب السيرة الذاتية

5 كتب من أبرز ما كتب في أدب السيرة الذاتية

 تمتلك كتب السيرة الذاتية "مذاقا خاصا" لدى القراء العرب، إذ تجد إقبالاً كبيراً ... سواء كانت لشخصية سياسية أو فنية أو أدبية، فالجمهور يُريد أن يعرف الحقيقة .


إذ تغذي هذه النوعية من الكتب شغف القراءة لديهم فتنقلهم من أزمنة إلى أزمنة  أخرى ومن عصور إلى عصور، و تطير بهم إلى فضاءات و تفاصيل لم يكونوا يعلموها من قبل .

والآن إذا كنت من محبي هذه النوع من الأدب إليك هذه الباقة لأجمل ما كتب من سير و مذكرات.

1 - انا و السوريالية

5
سلفادور دالي أهم فناني القرن العشرين ، وأحد أعلام المدرسة السريالية، سيرته الذاتية هي اعتراف صريح من دالي بأنه شخصية استثنائية يختلط فيها الجنون بالعبقرية تماما كما لوحاته.
يقع الكتاب فى 330 صفحة من القطع المتوسط، ويتضمن تسعة عشر فصلاً، منها: الحياة مع الموت، ذكريات المرء مع أبيه، كيف يكتشف المرء عبقريته؟، كيف تصبح سورياليًا؟ و غيرها .

2 - أقل من عدو .. أكثر من صديق – السيرة الطائرة

4
ابراهيم نصر الله كاتب و شاعر فلسطيني من مواليد عام 1954، السيرة الطائرة واحدة من أجمل السير الذاتية التي ممكن أن تقرأها ، فكما اسمها سيطير بك الكاتب مع مجموعة من المثقفين ليعرض ذاك الأثر الذي تركه السفر في كتابته الشعرية والروائية، وحواراته حول القضايا العربية الساخنة والقضية الفلسطينية و قضايا تاريخية أخرى.

3 - رحلتي الفكرية في الجذور و البذور

3
للأستاذ الدكتور عبد الوهاب المسيري و هو مفكر عربي له مؤلفات عدة ، أما في سيرته هذه فيحكي لنا عن نشأته الفكرية في مراحل حياته المختلفة ، فيتحدث عن  أسرته البرجوزاية ، ثم نزعته الماركسية ، وأخيرا انتقاله من بساطة المادية لرحابة الإيمان والإنسانية ، و ذلك بأسلوب عميق ساخر و سلس.

4 - هوس العبقرية ..الحياة السرية لماري كوري

2
الكتاب من تأليف باربارا غولدسميث عن سيرة حياة العالمة الشهيرة و مكتشفة الراديوم ماري كوري، الكتاب سيضيف لمعلوماتك عن كوري الكثير ، سيبدأ من طفولتها الفقيرة إلى اجتهادها في الوصول إلى ما وصلت إليه خلال 20 فصلا.
يتناول الكتاب أيضا  المجتمع العلمى الأوروبى فى أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، وما شهدته من اكتشاف الأشعة السينية والنشاط الإشعاعي .

5 - الأيـــام

1
يعد كتاب الأيام لعميد الأدب العربي طه حسين واحد من أكثر الكتب موضوعية ومصداقية، إذ اتسمت السيرة بالصراحة والتواضع والاعتراف بالخطأ، يتكون الكتاب من ثلاثة اجزاء، يتحدث الكاتب في الجزء الأول منه عن طفولته ومعاناته والحياة في ريف مصر آنذاك.
و في الجزء الثاني يتحدث عن التحاقه بالأزهر وأفكاره، وفي الجزء الأخير يتحدث عن دراسته في الجامعة الأهلية وسفره إلى فرنسا وما حصل عليه من درجات أكاديمية. الأيام قدم فيه طه حسين نفسه كنموذج مكافح يحتذى به .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق