اقتباسات و أقوال الرسام و الفنان الاسباني بابلو بيكاسو

0
Advertisements
اقتباسات و أقوال الرسام و الفنان الاسباني بابلو بيكاسو لوحات رسمات


رسام ونحات وفنان تشكيلي إسباني وأحد أشهر الفنانين في القرن العشرين وينسب إليه الفضل في تأسيس الحركة التكعيبية في الفن.بابلو بيكاسو هو أحد أشهر رسامي العالم و أكثرهم تأثيرًا في الفن خلال القرن العشرين ، كما يعتبر بيكاسو هو مؤسس المدرسة التكعيبية و ذلك بالتعاون مع صديقه الفنان جورج براكو ، و قد اعتمد بيكاسو في اللوحات التكعيبية على تفكيك العناصر إلى أجزاء و إعادة تركيبها من جديد على شكل أحد الأشكال الهندسية بطريقة متراكبة و أيضًا تصويرها من وجهات متعددة من خلال تكوين واحد .

نبذة عن بابلو بيكاسو :


ولد بابلو بيكاسو عام 1881م في إسبانيا ، كان موهوب منذ طفولته في الرسم و لذلك قام والده بتعليمه فن الرسم و التصوير ، و كان يقضي معظم أوقاته في المدرسة يمارس هواية الرسم ، من أشهر لوحات بيكاسو لوحة ” موديل عاري أزرق” ، و ” لافي ” ، و ” عازف الغيتار ” و قد أتم بيكاسو هذه اللوحات الثلاث خلال عام 1903م ، و أيضًا ” الأسرة في ساليتمبالكس ” ، ” أجيرترود شتأين” ، و ” العراة “.

و قام بيكاسو بتقديم العديد من اللوحات الهامة التي كانت تنتمي إلى المدرسة التكعيبية ، و التي جاء من بينها “طبيعة صامتة مع كرسي كانينغ التي قام برسمها عام 1912م ” ، و ” بطاقة لاعب التي قام برسمها في الفترة الواقعة ما بين 1913م – 1914م ” ، و ” ثلاثة موسيقيين و التي قام برسمها عام 1921م ، و ” ثلاث نساء التي قام برسمها عام 1907م ، و ” صحن خبز و فواكه على الطاولة التي قام برسمها عام 1909م ” ، و ” فتاة ماندولين التي رسمها عام 1910م ” .


غالباً ما يتم تصنيف أعمال بيكاسو على فترات، وعلى الرغم من اختلاف أسماء تلك الفترات إلا أن الشائع عن تقسيم أعمال بيكاسو هو:


  1. الفترة الزرقاء (1901 – 1904).
  2. الفترة الوردية (1905 – 1907).
  3. فترة الأفريقية (1908 – 1909).
  4. المرحلة التكعيبية التحليلية (1909 – 1912).
  5. المرحلة التكعيبية التركيبية (1912 – 1919).

اقتباسات و أقوال الرسام و الفنان الاسباني بابلو بيكاسو


إن كانت هُناك حدود للإبداع، فإلى الآن لم يكتشفها أحد.



كل عملية بناء تحتاج لعملية هدم في البداية.

إني أعمل دائماً ما لا أَستطيعُ عمله لكي أتعلّم كيفية عمله.

الإعجاب هو أن تقف خمسة ساعات أمام لوحة جميلة في المتحف , أما الحب فهو أن تقف خمسة دقائق فقط وتذهب , ثم تعود لسرقتها في الليل.

كل طفل فنان، المشكلة هي كيف تظل فنانا عندما تكبر.
لا تقلل أبدا من قدر الفارق الذي يمكنك أن تحدثه في حياة الآخرين. امض قدماً، ومد يديك بالمساعدة.

كل ما تستطيع أن تتخيله هو حقيقي.

لا تقم بتأجيل أي شيء إلى الغد إلا الشيء الذي تريد أن تموت دون فعله.

بعد أن استمتعت بكل هذه الألعاب ، كل هذا الهراء ، كل هذه الألغاز المصوّرة ، أصبحت مشهورة … أنا مجرد فنان عام فهم وقته.نعرف جميعاً أن الفن ليس الحقيقة، إنه كذبة تجعلنا ندرك الحقيقة.

عادة ما نصبح في قمة إبداعنا هو عندما نتوقف عن محاولة أن نكون مبدعين.

يمتلك جميع البشر إبداعًا في داخلهم، وهذا يشملك، ولكي تكون مبدعًا بالفعل، عليك أن تُحول هذا الإبداع الداخلي إلى فعل.

في كثير من الأحيان ، عند قراءة كتاب يشعر المرء أن المؤلف كان يفضل أن يرسم بدلاً من الكتابة ؛ يمكن للمرء أن يشعر بالمتعة المستمدة من وصف المناظر الطبيعية أو الشخص ، كما لو كان يرسم ما يقوله ، لأنه في أعماق قلبه كان يفضل استخدام الفرش والألوان.
أحب أن أعيش كرجل فقير ومعي الكثير من المال.

لن يمكنك تعلم السباحة في بركة الإبداع إلا عن طريق الغوص فيها.

لا يمكن تحقيق أهدافنا إلا من خلال خطة .. خطة يجب أن نؤمن بها بشدة ، ويجب علينا أن نتصرف بها بنشاط. لا يوجد طريق آخر للنجاح.


أفضل منعش للحياة هو الحب.


الكومبيوتر عديم الفائدة ، فهو لا يعطيك إلا الاجوبة .

النقاد وعلماء الرياضيات والعلماء والمتطفلون يريدون تصنيف كل شيء ، ووضع علامات للحدود والحدود … في الفن ، هناك مجال 

لجميع الاحتمالات.

الفنانون السيئون ينسخون ، الفنانون الجيدون يسرقون.

. أنا خائف من الناس الذين يتحدثون عن الأشياء الجميلة. ما هو جميل؟ شيء يفلت من التعريفات.
المرأة في نظري خليط من الأشكال والألوان.

ذات يوم قالت لي أمي إذا صرت جندياً سوف تصبح جنرالاً وإذا صرت راهباً سوف تصبح بابا الفاتيكان .. بدلاً من هذا كله صرت رساماً وأصبحت بيكاسو.

العمل هو المفتاح الاساسي لكل نجاح.

Advertisements

العمل الفني ليس عملاً كاملاً، حيث إنه يجيب عن أسئلة قد طرحت، ويطرح أسئلة جديدة.

الفن ليس تطبيقًا لجمال الكنسي ، ولكن تطبيق ما تستطيع الغريزة والدماغ أن يتخطاها خارج أي قانون.من يرى الوجه الإنساني بشكل صحيح: المصور ، المرآة أو الرسام؟.

تقليدك للآخرين ضروري، أما تقليدك لنفسك فمثير للشفقة.

إن العملية الإبداعية ذات أهمية كبيرة حتى وإن بدا أنها لن تنتج شيئًا ذا قيمة في البداية، حيث إن كل محاولة صادقة للإبداع تقربك خطوة.

يجب ألا نميز بين الأشياء. فيما يتعلق بالأمور ، لا توجد فروق طبقية. يجب أن نختار ما هو جيد لنا حيث يمكننا العثور عليه.

الفن يمسح عن الروح غبار الحياة اليومية.

ما هو حقا وجه؟ صورتك الخاصة؟ مكياجك؟ أم هو الوجه الذي رسمه الرسام أو رسام آخر؟ … لا ننظر إلى كل أنفسهم في طريقهم الخاص؟ التشوهات ببساطة لا وجود لها.

أرسم الأشياء كما أعتقدها ، وليس كما أراها.

لا ينظر للفن الحقيقي من منطلق نوعيته فحسب، بل بما ينطوي عليه من جمال.

يحول بعض الرسامين الشمس إلى بقعة صفراء، ويحول البعض الآخر البقعة الصفراء إلى شمس .

العمل ضروري للإنسان، فهو من اخترع الساعة المنبهة.

عندما نحب امرأة نحن لا نبدأ في قياس أطرافها.

هذا هو الفنان: مُتعطش للحياة، يحلم بالخلود، شغوف بالجمال، وتواق دومًا للمجد.

إذا بصقت ، سيأخذون البصاق ويضعونه كعمل فني عظيم.

الرسم طريقه اخرى لكتابه المذكرات.

يقال إن الإبداع يتكون بشكل عام من إعادة تنظيم ما نعلمه بالفعل لكي نكتشف ما لا نعلمه، لذا – ولكي نفكر بشكل مبدع – يجب علينا أن نكون قادرين على النظر للأمور التي نأخذها على أنها أمور مسلم بها من منظور جديد.

عندما اعتاد الجنود الألمان المجيء إلى الاستوديو الخاص بي وإلقاء نظرة على صوري من غرنيكا ، سألوا “هل فعلت هذا؟” وأود أن أقول ، “لا ، لقد فعلتم ذلك.

إن أسرع طريقة لأن تصبح مبدعًا هي أن تصادق الأشخاص المُبدعين.

يظهر التجلي من الروح. لا يحدث من النموذج ، من العالم المادي. يجب أن تعرف أن ما تريد إظهاره سيحدث.

يوجد الإلهام ، ولكن عليك أن تجد نفسك تعمل

. المصورين ، جنبا إلى جنب مع أطباء الأسنان ، هما المهنتان اللتان لا ترضيا أبدا بما تفعلانه. كل طبيب أسنان يرغب في أن يكون طبيبًا وداخل كل مصور يوجد رسام يحاول المغادرة.

لكي ترسم، عليك أن تُغمض عينيك وتغني.

الفكرة هي نقطة البداية ولا شيء أكثر من ذلك. بمجرد أن تقوم بتفصيلها ، فإن الفكر يحولها.

كل شيء موجود بكمية محدودة ، خاصة السعادة.

​​ما يمكن اعتباره عبقريًا مبكرًا هو عبقرية الطفولة. عندما يكبر الطفل ، فإنه يختفي دون أي أثر. ربما يحدث أن يصبح هذا الطفل رسامًا حقيقيًا في يوم ما ، أو حتى رسامًا رائعًا. لكن عليك أن تبدأ من جديد من الصفر.
لا يمكن أن يكون الطريق المؤدي للإبداع مستقيمًا وضيقًا.

الطعم الذي ستصطاد به الإبداع هو النزاهة.

ما أجده اليوم مروعًا هو أن الناس يحاولون دائمًا إيجاد شخصية لأنفسهم.لا أحد يهتم بما يمكن أن نسميه المثل الأعلى للرسام.
رغم أنه يجب عليك دائمًا أن تخرج من منطقة راحتك لكي تكون مبدعًا، إلا أن الإبداع سيجعلك تشعر في نهاية المطاف بأنك متناغم مع نفسك للمرة الأولى.

تماد إلى ما يتخطى قدرتك، وهُناك ستجد الإبداع.

اقرأ أيضا :


اقتباسات و أقوال فرانز كافكا
اقتباسات و أقوال الروائية الإنجليزية أجاثا كريستي
اقتباسات و أقوال الكاتب الأمريكي إرنست همنغواي
قتباسات و أقوال مميزة للكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي

Leave A Reply

Your email address will not be published.